الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ربآآه أشياءه الصغرى تعذبني فكيف أنجوا من الأشياء رباهُ.. هنا جريدته في الركن مهملة هنا كتاب معا قد قرأناه.. على المقاعد بعض من سجائره وفي الزوايا بقايا من بقاياه.. مالي أحدق في المرآة أسألها بأي ثوب من الأثواب ألقاه.. أدعي أنني أصبحت أكرهه وكيف أكره من في الجفن سكناه.. وكيف أهرب منه إنه قدري هل يملك النهر تغييرا لمجراه.. أحبه لست أدري ما أحب به حتى خطاياه ما عادت خطاياه.. الحب في الأرض بعض من تخيلنا لو لم نجده عليها لاخترعناه.. ماذا أقول له لو جاء يسألني إن كنت أهواه إني ألف أهواه