الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

امرؤ القيس هو امرؤ القيس بن حجر بن الحارث، ولد في نجد وتربى فيها، بينما أصله من اليمن حيث هاجرت قبيلته كندة إلى نجد بعد أن انهار سد مأرب، وقد كان والد امرؤ القيس سيد قومه وملكهم، مما جعله يعيش بغنى وبذخ، وكان دائم اللهو وشرب الخمر وملاحقة النساء على الرغم من نهي والده له عن هذه الصفات لأنها مذمومةً عند العرب، ولكنه لم ينتهي، وجاءه خبر مقتل والده وهو مخموراً فقال” ضيعني صغيراً وحملني دمه كبيراً، لا صحة اليوم ولا خمر غداً، اليوم خمراً، وغداً أمراً” وهي مشهورة على لسانه، وبعد أن استيقظ من خمرته بدأ يطالب بالثأر لمقتل والده، وأخذ يتنقل من مكانٍ لآخر من أجل تأليب الناس ووقوفهم إلى جنبه في الثأر، وقد لقب “بأبي القروح” نظراً لما أصابه من ندوبٍ وجروح ٍ أثناء تنقله وترحاله، وتوفي في أنقرة، وله المعلقات المشهورة