الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لقد حلفت ألف مرة وأقسمت الا احبك، ثم امام الله نكثت وجئتك خاضعا ذليلا امام عيناك بكل ضعف الأطفال. سيدتي كنت قد وصفتك قبل مره أنك زهرة، وكم كنت مُخطئ وأنا أرى الأزهار تنمو على حواف جسدك، والضوء يشرق من جيدكِ، والأنهار تجري بين نهديك، فتثمرين بالعسل، وتنثرين العطر، وتلتهمين الضوء بتنهيدة، وتتعطل المعجزات أمام عينيك ... وكل هذا تتعجبين أني مصاب بداء التوق أمامك ! لو تعرف كم أحبك فستعلم أن التراب هو حضني من بعدك وأنني لم أكون لغيرك، أحبك حبا فاق كل حدود العشق حبا تجاوز كل الخيال