الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الأم هى مصدر الحب والحنان ، فهى التى تعبت وسهرت الليالى من أجل راحة أولادها ولها كل الحب والتقدير ، فهى التى حملت وارضعت وسهرت من اجل راحة اولادها ومن اجل هذا اوصانا النبى محمد صلى الله عليه وسلم بحسن مصاحبتهما عندما جاءه رجل يطلب منه ان يخبره بأحق الناس بحسن صحبتى فقال للنبى ” من احق الناس بحسن صحبتى قال امك ، وقال ثم من قال امك قال ثم من قال امك قال ثم من قال ابوك ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقد اوصانا الله سبحانه وتعالى فى القرأن بالاحسان الى الوالدين ” قال تعالى – { وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا . وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا . رَّبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِن تَكُونُواْ صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلأَوَّابِينَ غَفُورًا } {الإسراء/23-25} ، فقد اوصانا الله تعالى بعد الشرك ومن ثم الاحسان الى الوالدين وبرهما وربط الله تعالى طاعته بطاعة الوالدين ، فيجب علينا الوفاء لهما ويرهما وطاعتهما والاحسان اليهما ولا نقل لهما أف ولا تنهرهما ، ويحتفل العالم خاص الابناء بعيد الام فى يوم الثالت والعشرين من شهر مارس كل عام 23-3 ، احتفال يكون للام ويقدم لابناء هديه للام تعبر لها عن برك لها وساعدة الابن بوجود الام بجانبه فالهديه لها تاثير ايجابى و بدا الاحتفال بعيد الام عندما كان طفل فى بلاد الغرب اهدى لامه فى هذا اليوم وكرر الهديه لها ومن ثم اصبح هذا اليوم يوما يحتفل فيه الابناء بالام " name="description