الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

في هذي الساعة في وطني، تجتمع الأشعار كعشب النهر وترضع في غفوات البر صغار النوقً يا وطني المعروض كنجمة صبح في السوق في العلب الليلية يبكون عليك ويستكمل بعض الثوار رجولتهم ويهزون على الطبلة والبوقْ أولئك أعداؤك يا وطني! من باع فلسطين سوى أعدائك أولئك يا وطني؟ سوى قائمة الشحاذين على عتبات الحكام ومائدة الدول الكبرى؟ فإذا جن الليل تطق الأكواب بأن القدس عروس عروبتنا أهلا أهلا أهلا من باع فلسطين سوى الثوار الكتبة ؟ أقسمت بأعناق أباريق الخمر وما في الكأس من السم وهذا الثوري المتخم بالصدف البحري ببيروت تكرش حتى عاد بلا رقبة أقسمت بتاريخ الجوع ويوم السغبة لن يبقى عربي واحد إن بقيت حالتنا هذي الحالة بين حكومات الكسبة