الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

هل كان قلبي قاسياً ليكون هذا الهجر قدري؟ أم أني مظلوم في بحر الحب وحدي؟ أنا الغلطان حبّيتك ولا تستاهل أنت الحب، حسافة يوم سمّيتك حبيب وأنت ما تنحب، بسألك وأرجوك خبّرني: بالأمس كنت تودني واليوم صرت تصدني، باكر كيف بتعاملني؟ يا قدرة قلبك القاسي لحّق ينسى ويتنكر ويصبح للغلا ناسي وهو في داخلي يكبر؟ أنا مبحر مع العالم على زورق بلا مجداف، على كف الزمن تايه ولا أدري وين يرميني، غريبة ما تشتاق لصوتي وتحب تسمع سكوتي، يا ترى لو مت بتفرح بموتي؟ ما عرفت طعم النوم حسّيت أني بدي أموت، وصحيت وناديت وحكيت وصيتي قبل ما أموت، وما لقيت حدا أعطي وصيتي، لمين أعطيها؟ أكيد إلك، حبيبي قوم صالحني، وعن إحساسك علّمني، يا سنين عمري كفاية حزن، يا سنين خلاص راح الذي يستاهل أحزانك، رسمت الدنيا بعيونك وتهت فيها، ومن دونك حالف أني ما أخونك، أحبك موت وأصونك يا عمري، ازعل مني مرة وراضيني مرة، بس لا تنساني بالمرة