الرئيسيه   تحميل الصور   معرض الصور   أتصل بنا

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أحببت قبلك وارتجفت على جدائلها الظّليلة كانت جميلة لكنّها رقصت على قبري وأيامي القليلة وتحاصرت والآخرين بحلبة الرّقص الطّويلة وأنا وأنت نعاتب التّاريخ والعلم الذي فقد الرّجولة من نحن دع نزق الشّوارع يرتوي من ذل رايتنا القتيلة فعلام لا تغضب إنّا حملنا الحزن أعواماً و ما طلع الصّباح والحزن نار تخمد الأيام شهوتنا وتوقظها الرّياح والرّيح عندك كيف تلجمها وما لك من سلاح إلا لقاء الرّيح والنّيران في وطن مباح